بيدرو: الحظوظ متكافئة بين الفريقين بنسبة 50% في الوصول إلى النهائي

الأخبار

قال البرتغالي، بيدور إيمانويل، المدير الفني للعين: “إنني سعيد جداً بتواجدنا ضمن أفضل أربعة فرق في مسابقة كأس رئيس الدولة لكرة القدم، والحقيقة أن الحظوظ في مباريات الكؤوس دائماً ما تكون متكافئة بنسبة 50% لكل فريق، غير أننا ندرك جيداً ما المطلوب منا ونتطلع إلى بلوغ النهائي وإهداء الفرحة للنادي وجماهيره”.

وأكمل: مباراة العين والشارقة تجمع بين فريقين جيدين للغاية ولاعبين مميزين بإمكانهم صناعة الفارق في أي لحظة والمؤكد أن التحضير لهذه المواجهة سيكون مختلف جداً عن مباراة الدور ربع النهائي أمام الوصل، ويتوجب علينا أن نعتمد سياسة التوازن على مستوى جميع الخطوط وأن نتعامل بصورة جيدة في جميع الظروف عند امتلاكنا الكرة وعندما نفقدها وعدم إهدار الفرص التي تتاح لنا أمام مرمى المنافس وأن نتعامل بالفاعلية المطلوبة والتركيز العالي منذ بداية المباراة وحتى صافرة نهايتها، وندرك جيداً أن المنافس لديه هجوم جيد وفريق متميز، وينبغي علينا أن نكون مستعدين لمواجهته.

ورداً على سؤال حول لعب المباراة بدون جمهور، قال: “غياب الجمهور بالتأكيد سيكون مؤثراً على الأداء لأن أي فريق كرة قدم، يستمد الروح والقوة الحقيقية من الجماهير ودائماً ما يرغب اللاعبون في المساندة الجماهيرية القوية، غير أننا نعلم السبب الذي أدى لغياب الجماهير فأمن وسلامة الجميع يبقى الأمر الأهم بكل تأكيد”.

وعن توقعاته بخصوص ذهاب المباراة لأشواط إضافية ومن ثم ركلات جزاء، قال: “المؤكد كل شيء محتمل في كرة القدم، وخصوصاً في مباريات نصف النهائي، تلك اللحظات مميزة وتحمل خصوصية للاعبين والجماهير، ويتوجب علينا أن نحترم المنافس ونعلم كذلك أن الشارقة يحترم العين، والفريق الذي سيكون أقل أخطاءً وأكبر تركيزاً سيصل إلى النهائي”.

وحول عودة الثلاثي مهند سالم العنزي ومحمد فايز ومحمد جمال لقائمة فريقه، قال: “بكل تأكيد سعيد جداً بعود الثلاثي إلى التدريبات وهم جزء من هذا الفريق، غير أنهم كانوا بعيدين عن التدريبات نحو الشهرين، وينبغي عليهم أن يكونوا في درجة الجاهزية المطلوبة من كل النواحي الذهنية والفنية والبدنية”.