All posts by admin

أعرب عن سعادته بالتزام وانضباط اللاعبين.. بيدرو: ننتظر القرارات التي تسمح لنا بدخول أجواء المباريات “الودية”

الأخبار

أدعو الجماهير إلى الدعم الإيجابي للفريق.. وعازمون على تحقيق أهداف “الزعيم”
ملتزمون بالإجراءات الاحترازية داخل وخارج الميدان.. وجاهزون لأي متغيرات
نعقد اجتماعات يومية ونركز على الخطط الفنية في معسكر أبوظبي

قال البرتغالي، بيدرو إيمانويل، المدير الفني للعين، في تصريحات بثتها قناة العين مساء أمس، إن الظروف التي يعيشها العالم أجمع جراء جائحة كورونا، ظلت تقدم لنا دروساً يومية، الأمر الذي يفرض علينا العمل بحذر والتفكر بأسلوب مختلف، للمحافظة على سلامتنا وكل من يعملون معنا، حتى نتمكن من إنجاز المهام المقررة علينا خلال فترة التحضير بالمزيد من التركيز، والاستمتاع بكرة القدم وهو الأمر الجيد بالنسبة لي ولاعبي الفريق وجميع أعضاء بعثة العين في المعسكر.

وأكمل: تحدثت لكم من قبل حول أهمية التعامل بمبدأ الصبر في ظل الظروف الحالية، بالإضافة إلى تهيئة أنفسنا لأي متغيرات في كل لحظة لأننا نعيش مرحلة مليئة بالمستجدات ومطالبون بالانسجام والتأقلم مع الوضع.

وزاد: من واجب كل فرد بالمجتمع المساهمة في الحد من انتشار جائحة كورونا، لذلك حرصنا على ترسيخ مفهوم “التباعد الجسدي”، في التدريبات اليومية، خلال المرحلة الأولى من التحضير للموسم الجديد، والتي شهدها إستاد خليفة بن زايد خلال الفترة من 15 يوليو وحتى الثاني من أغسطس الجاري، كما أجرينا بعض التعديلات على البرامج التي كان يتوجب علينا القيام بها يومياً.

وأردف: عملنا كذلك على وضع الخطط التدريبية الخاصة برفع معدل انسجام اللاعبين الجدد مع الفريق، فضلاً عن منح الفرصة لعدد من اللاعبين الشباب بالانضمام إلى الفريق الأول لإظهار مهاراتهم وشهدت المرحلة الأولى كذلك عودة اللاعبين الذين أبعدتهم الإصابة لفترة طويلة عن المشاركة في الحصص التدريبية ومباريات الفريق بالموسم الماضي وعملنا على إعداد الفريق لتقديم أداء أقوى في الموسم الجديد.

واستطرد مدرب العين قائلاً: “انتظرنا في المرحلة الأولى التحاق عدد من اللاعبين للمعسكر والذين لم يسجلوا حضورهم في الوقت المحدد بسبب ظروف الطيران التي فرضتها الجائحة، كلابا كودجو وكذلك اسلام خان، كما التحق خمسة لاعبين بمعسكر المنتخب الوطني، واعتمدنا مبدأ السلامة كأولوية بخصوص كايو كانيدو”.

وأضاف: المؤكد أن الفترة الحالية مهمة جداً بالنسبة للفريق في التحضير للموسم الجديد وشخصياً سعيد جداً بردة فعل اللاعبين وحماسهم الكبير خلال التدريبات والتزامهم ببرنامج المعسكر، فالجميع هنا يمنحك الشعور الجيد والسعادة بالعودة للعب كرة القدم بعد فترة توقف ليست قصيرة، برغم أن الوضع يختلف عن السابق، بداية بالتدريب في مجموعات صغيرة مكونة من لاعبين اثنين ولازلنا في انتظار التعليمات الصادرة عن الجهات المختصة واتحاد كرة القدم لبدء برنامج المباريات الودية.

وقال بيدرو، أمضينا خمسة عشر يوماً في استاد خليفة بن زايد، قبل أن ننتقل إلى معسكرنا القصير في أبوظبي، والأهم بالنسبة لنا في الوقت الحالي هو لعب مباريات ودية كما ذكرت لكم لأننا نعمل على الإعداد الجديد للفريق ومطالبون أن نتعامل باحترافية كما نرغب في نفس الوقت الالتزام بالأساليب الآمنة حتى يشعر الجميع بالراحة.

وحول المرحلة الثانية من برنامج التحضير، قال: “في المرحلة الأولى بملعب خليفة بن زايد، اقتصر البرنامج على رفع مستوى اللياقة البدنية، إذ أمضى اللاعبون وقتاً طويلاً دون تدريبات جماعية أو خوض أي مباريات، ونعمل حالياً في معسكر أبوظبي على تطبيق أساليب اللعب خلال الحصص التدريبية، بالإضافة إلى عقد اجتماعات يومية لشرح تفاصيل العمل الذي نقوم به، حتى نرفع من مؤشرات الأداء فنياً ونستمتع بعملنا.

واختتم مدرب العين، حديثه قائلاً: “أود أوجه رسالة للجماهير، كما هو الحال بالنسبة لنا، يتوجب عليهم أن يتحلوا بالصبر في هذه الظروف العصيبة التي يعيشها الجميع، كما ينبغي أن نتعامل بالثقة المطلوبة فتلك المرحلة الصعبة ستنجلي، وسيعود الحال كما كان عليه سابقاً وأفضل، ويستمتع الجميع بمشاهدة مباريات كرة القدم، وأتمنى أن يكونوا إلى جانبنا دائماً ويظهروا دعمهم الإيجابي للاعبين وليثقوا تماماً في أن الكل يعمل هنا برغبة كبيرة من أجل إسعادهم”.

أعرب عن ارتياحه لأجواء معسكر أبوظبي.. غازي فهد: ملتزمون باستراتيجية واضحة لتحقيق أهداف “الزعيم”

الأخبار

رديف العين يعزز من تحضيراته للموسم الجديد بتدريبات صباحية ومسائية

تابع رديف العين استعداداته، للموسم الكروي الجديد، في معسكر أبوظبي، على فترتين صباحية ومسائية، تحت إشراف المدرب العراقي، غازي فهد، وذلك في الصالة المغطاة والملحقة بنادي الضباط، ووضع المدرب خطط تدريبية خاصة برفع معدل اللياقة البدنية خلال الفترة الحالية من برنامج الإعداد.

وأعرب مدرب رديف العين، عن ارتياحه لأجواء معسكر الفريق، وروح الحماس والتحدي التي أظهرها جميع عناصر فريقه، مؤكداً: “تضم قائمة الرديف عناصر جديدة، بعد تصعيد 12 لاعباً من فرق الأكاديمية إلى صفوف الفريق، اتساقاً مع استراتيجية شركة نادي العين لكرة القدم، وينبغي على اللاعبين الذين تم تصعيدهم أخيراً أن يدركوا أهمية اللعب في الرديف ومضاعفة الجهود لتحقيق طموحاتهم الشخصية، وذلك بالالتزام والانضباط والجدية والتعامل بالاحترافية التي تقود لاعب كرة القدم إلى الفريق الأول”.

ورداً على سؤال حول معدل مشاركات الرديف في الموسم الماضي مع الفريق الأول، قال: “تؤكد العمليات الإحصائية أن العين من بين أكثر الأندية التي شهدت مشاركة لافتة للاعبي الرديف مع فريق الكرة الأول في الموسم الماضي، الأمر الذي يتسق مع خطط شركة كرة القدم ونسعى إلى الاستمرارية على ذات النهج خلال الموسم الجديد وفي المستقبل بإذن الله العلي القدير”.

وعن انتقال الثنائي علي عيد وفلاح وليد على سبيل الإعارة أخيراً، قال: “أعتقد أن انتقال اللاعبين علي عيد وفلاح وليد على سبيل الإعارة، لدخول تجربة جديدة مع ناديي اتحاد كلباء وخورفكان، خطوة مهمة بالنسبة لهما كونهما يتمتعان بالإمكانيات الجيدة والمهارة العالية، غير أنه من الضروري للاعب كرة القدم في تلك الفئة العمرية المشاركة في المباريات الرسمية على نحو مستمر ضمن مسابقة دوري الخليج العربي من أجل صقل خبراته وتعزيز إمكانياته بالصورة المطلوبة، خصوصاً وأنهما من الصعب أن يجدا فرصة اللعب كأساسيين في مركزيهما مع العين خلال الفترة الحالية، وأتمنى لهما التوفيق والعودة القوية لقائمة “الزعيم”.

مجلس الإدارة يطلع على سير العمل

الأخبار

اطلع مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم  خلال الاجتماع الذي انعقد برئاسة سعادة الدكتور مطر الدرمكي، على آلية سير العمل، وسجل خلال الاجتماع نائب وأعضاء مجلس الإدارة حضورهمعن بعد  عبر تقنية الاتصال المرئي إلى جانب اللجنتين الفنية للاحترافوالطبية، بحضور المدرب البرتغالي بيدرو ايمانويل وناقش الاجتماع عدة ملفات مهمة وفقاً للخطط المعتمدة.

أشاد بمبادرات الجماهير.. بيدرو: استراتيجيتنا واضحة والأفعال أبلغ من الأقوال

الأخبار

نبحث عن المهارة والجودة ولم نغلق باب التعاقدات
أتفهم قلق الجماهير على خط الدفاع ومعدل الأعمار
نتعامل بالعقلية الاحترافية وإظهار شخصيتنا القوية

قال البرتغالي، بيدرو إيمانويل، المدير الفني للعين، في تصريحات لقناة العين: “إنني على معرفة تامة، عن الشعور بالقلق الذي يساور البعض حول خط دفاع الفريق، والحديث عن معدل أعمار مدافعي الفريق، غير أننا نعمل على إيجاد أفضل الحلول وندرك جيداً ما المطلوب منا في المرحلة المقبلة، وهدفنا لا يقتصر على تعزيز قوة خط دفاع الفريق فحسب بل نسعى إلى إعداد فريق قوي على مستوى جميع الخطوط، وكما أظهرنا للجميع في الجزء الثاني من الموسم الماضي بأننا قادرون على تقديم الأفضل، سنعمل على أن نكون أكثر قوة وتلك هي استراتيجيتنا.. والعقلية التي يفكر بها العين هي نحن أقوياء في كل مباراة وحتى الحصص التدريبية، والأفعال أبلغ من الأقوال”.

ورداً على سؤال حول تعاقدات النادي الأخيرة، والتي قدم خلالها فهد حديد وإبراهيم الكعبي، قال: “فيما يتعلق باللاعبين المواطنين، دائماً ما نبحث عن الجودة، لتحقيق الإضافة المرجوة لتشكيلة الفريق، وبخصوص التعاقد مع حارس المرمى إبراهيم كنا نبحث عن المنافسة في هذا المركز بمنظومة الفريق، والفريق يضم حارس المنتخب الوطني خالد عيسى، إلى جانب محمد سعيد بوسنده وحمد المنصوري غير أننا نحتاج إلى أربعة حراس مرمى وهذا هو السبب في التعاقد مع إبراهيم وأعتقد أن الجميع سيرحب به وعلى يقين أنه سيساعد الفريق في رفع مستوى المنافسة الداخلية، أما فهد حديد فهو يمتلك المهارة التي نبحث عنها في سوق الانتقالات المحلي فهو لاعب سريع ويمكنه اللعب في العمق ويتمتع بإمكانيات نفتقدها في الفريق لدينا لاعبين مصابين مثل محمد خلفان الذي انخرط في برنامج التأهيل بعد الإصابة في الرباط الصليبي وكذلك تضم تشكيلة الفريق جمال معروف ولكنني أفضل اللعب به كمهاجم وبالتالي ليس لدينا عدد من اللاعبين في الجناحين وشخصياً أرحب كثيراً باللاعبين وأتمنى أن يحققا الإضافة المرجوة”.

وأكمل: أبواب النادي مفتوحة لكل لاعب يمتلك المهارة والإمكانيات التي نبحث عنها خلال سوق الانتقالات، وهناك أسماء نعمل على ضمها للفريق ونحن مقبلون على موسم طويل ومنافسات قوية على الصعيدين المحلي والقاري ويتوجب علينا إيجاد الحلول المطلوبة في كل الأوقات، لذلك نعمل على ضم لاعبين مواطنين فهم يعرفون أن العين نادٍ كبير ويرغبون في اللعب ضمن صفوف “الزعيم” وسنعمل على منحهم هذه الفرصة.

وتعليقاً على سؤال حول انتقال اللاعبين فلاح وليد وعلي عيد إلى كلباء وخورفكان على سبيل الإعارة، قال: “أعتقد أن الأمر طبيعي، لأن اللاعب الشاب يتوجب عليه دخول التحدي المهم الذي يقودهما إلى صفوف الفريق الأول، وفلاح وعيد لعبا لفترة طويلة ضمن فئة الرديف ففي الفريق الأول لن تتاح لهم العديد من الفرص للظهور بمسابقة دوري الخليج العربي ولهذا السبب لم نتردد في إعارتهما لفرق أخرى وهما أيضاً فكرا بهذا الأمر لأنهما يريدان أن يلعبا مباريات أكثر في المرحلة الحالية من مشوارهما الكروي ويرغبان في تحسين مستواهما وهو أمر مهم بالنسبة لهما ولنادي العين أيضاً ففي السنة القادمة إذا قدما مستوى جيداً بالتأكيد سيعودان ويلعبا ضمن صفوف الفريق الأول”.

وحول استدعائه للاعبين علي البلوشي وسعود المهري وفهد الغيثي وسعود العبري إلى الفريق الأول أخيراً، قال: “استدعاء اللاعبين الشباب من الرديف وفرق الأكاديمية أمر أفكر فيه دائماً لأنهم إذا أظهروا مقدرات جيدة في الدفاع عن شعار النادي سيلتحقون بفريق الكرة الأول، واهتم بالفئة العمرية ما بين 17 و18 و19 الذين يتمتعون بمهارات عالية لمنحهم الفرصة وعلينا أن ننظر لأكاديمية العين على أنها مستقبل النادي من خلال تقديم الحلول للفريق الأول.

واختتم حديثه قائلاً: “أود أن أشيد بمبادرات جمهور العين الداعمة للفريق، والتي تمنح الجميع شعوراً صادقاً بأنهم إلى جانبنا مهما كانت الظروف، ولن أذيع سراً إن قلت لكم بأن اللافتة التي وضعتها الجماهير في ملعب التدريبات أسعدتني كثيراً فالرسالة قد وصلت ونحن فخورون بجماهيرنا وعليهم أن يثقفوا في أننا نعمل بقوة على إظهار فضل ما لدينا دائماً للدفاع عن شعار العين”.

إسلام عيناوي لثلاثة مواسم

الأخبار

أعلنت شركة نادي العين لكرة القدم، تجديد عقد صانع الألعاب، الكازاخستاني إسلام خان، لمدة ثلاثة مواسم، ليستمر بموجب عقده الجديد في الدفاع عن شعار “الزعيم” لغاية 2023، ويأتي التجديد “للدولي” الكازاخستاني، بناءً على تقرير المدرب البرتغالي، بيدرو إيمانويل، وموافقة اللجنة الفنية للاحتراف بالنادي.

وكان إسلام خان الذي وصل الدولة مطلع الأسبوع الجاري واستهل مشواره مع العين في الانتقالات الشتوية بموسم 2019-2020، وقدم نفسه بصورة جيدة، وخضع اللاعب للفحوصات الطبية الشاملة، فضلاً عن إجراء مسحة كوفيد19 مرتين، اتساقاً مع البروتوكول الصحي والإجراءات المقررة من اللجنة الطبية، إلى جانب العزل المنزلي لمدة سبعة أيام، قبل أن يتمكن من الانخراط في الحصص التدريبية.

قال إسلام خان، أود أن أشكر مجلس إدارة شركة نادي العين لكرة القدم، والمدير الفني للفريق، بيدرو إيمانويل، على الثقة الغالية التي منحوني لها بالاستمرار في الدفاع عن شعار العين لمدة ثلاثة مواسم، مؤكداً: “سأعمل على إظهار أفضل ما لدي من أجل تحقيق طموحاتي الكبيرة مع العين والمساهمة في حصد الألقاب والبطولات على المستويين المحلي والقاري”.

“الزعيم” يكمل إجراءات قيد إيريك ضمن فئة المقيمين

الأخبار

أكملت شركة نادي العين لكرة القدم، إجراءات قيد اللاعب البرازيلي، إيريك دي مينيزيس “19سنة”، ضمن فئة المقيمين بكشوفات “الزعيم”، وكان اللاعب قد وصل الدولة مطلع الأسبوع الماضي وخضع للفحوصات الطبية الشاملة والتي تضمنت، مسحة “كوفيد19″، مرتين اتساقاً مع البرتوكول الطبي، والإجراءات الاحترازية المقررة من اللجنة الطبية بالنادي والتي تمنع أي شخص قادم من خارج الدولة دخول ملعب التدريبات إلا بعد إجراء فحص كورونا مرتين، فضلاً عن البقاء في العزل لمدة أسبوع.

وسجل إيريك دي مينيزيس، الذي أعلن النادي في وقت سابق، عن التعاقد معه لمدة ثلاثة مواسم، قادماً من فريق نادي انترناسيونال البرازيلي، ظهوره الأول في الحصة التدريبية المسائية والتي جرت مساء اليوم.

وأعرب اللاعب عن سعادته البالغة بالدفاع عن شعار نادي العين، مبدياً في الوقت نفسه تقديره الكبير لإدارة ومدرب فريق العين، على الثقة التي حظي بها للانضمام إلى قائمة “الزعيم”، مؤكداً: “أدخل اليوم تحدياً جديداً مع أحد أكبر الأندية في القارة الآسيوية بطموحات عالية، وأدرك جيداً ما المطلوب مني في المرحلة المقبلة، حتى أكون على قدر ثقة المدرب والإدارة وعند حسن ظن الجمهور العيناوي وأتمنى أن أوفق في الظهور بالمستوى المشرف الذي يتسق مع تطلعاتي الشخصية”.